منتديات الرسالة الخاتمة

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

حديث : حقوق الله تعالى

avatar
الرسالة
Admin


عدد المساهمات : 3958
تاريخ التسجيل : 01/01/2014

حديث : حقوق الله تعالى Empty حديث : حقوق الله تعالى

مُساهمة من طرف الرسالة الثلاثاء 22 أبريل 2014 - 6:21

بسم الله الرحمن الرحيم
شرح إبن دقيق العيد للأربعين النووية
حديث : حقوق الله تعالى
**************
30- [ عن أبي ثعلبة الخشني - جرثوم بن ناشر- رضي الله عنه، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( إن الله تعالى فرض فرائض فلا تضيعوها، وحد حدوداً فلا تعتدوها ، وحرم أشياء فلا تنتهكوها، وسكت عن أشياء رحمة لكم غير نسيان فلا تبحثوا عنها ) حديث حسن رواه الدارقطني وغيره ].
قوله : ( فرض ) أي أوجب وألزم.
وقوله : ( فلا تنتهكوها ) أي فلا تدخلوا فيها وأما النهي عن البحث عما سكت الله عنه فهو موافق لقوله صلى الله عليه وسلم : ( ذروني ما تركتكم فإنما أهلك الذين من قبلكم كثرة مسائلهم واختلافهم على أنبيائهم ) قال بعض العلماء : كانت بنو اسرائيل يسألون فيجابون ويعطون ماطلبوا حتى كان ذلك فتنة لهم وأدى ذلك إلى هلاكهم.
وكان الصحابة رضي الله عنهم قد فهموا ذلك وكفوا عن السؤال إلا فيما لا بد منه وكان يعجبهم أن يجيء الأعراب يسألون رسول الله صلى الله عليه وسلم فيسمعون ويعون.
وقد بالغ قوم حتى قالوا لا يجوز السؤال في النوازل للعلماء حتى تقع، وقد كان السلف يقولون في مثلها دعوها حتى تنزل إلا أن العلماء لما خافوا ذهاب العلم أصلوا وفرعوا ومهدوا وسطروا.
واختلف العلماء في الأشياء قبل ورود الشرع بحكمها هل هي خطر أو الإباحة أو الوقوف? على ثلاثة مذاهب وذلك مذكور في كتب الأصول.

    الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 14 أغسطس 2022 - 1:25